المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» كتاب التمارين المتنوعة لتلاميذ السنوات الخامسة ابتدائي
من طرف ramdankarim أمس في 11:20 pm

» دليل المعلم الجديد للسنة الرابعة ابتدائي
من طرف ramdankarim أمس في 11:13 pm

» بركة الصدقة..
من طرف abdelouahed الجمعة يوليو 21, 2017 8:40 pm

» قل الحمد لله
من طرف abdelouahed الخميس يوليو 20, 2017 7:43 pm

» اذا أحببت شخصا خذه معك في...
من طرف abdelouahed الأربعاء يوليو 19, 2017 8:38 pm

» أستاذ مغربي تم تكريمه في أرذل العمر، فماذا قال؟
من طرف abdelouahed الثلاثاء يوليو 18, 2017 8:18 pm

» التقويم وفق الجيل الثاني من المناهج
من طرف omar taher الإثنين يوليو 17, 2017 10:28 pm

» أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت
من طرف abdelouahed الإثنين يوليو 17, 2017 8:10 pm

» أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت
من طرف abdelouahed الإثنين يوليو 17, 2017 8:09 pm

» أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت
من طرف abdelouahed الإثنين يوليو 17, 2017 8:08 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8649
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1770
 
ilyes70 - 1461
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 522
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


ما هية علم التاريخ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
abdelouahed
كبارالشخصيات
كبارالشخصيات
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 1770
تاريخ التسجيل : 06/06/2013

مُساهمةabdelouahed في الإثنين مارس 03, 2014 7:32 am

ما هية علم التاريخ
1ـ مفهوم علم التاريخ :
إن أصل كلمة تاريخ حسب المؤرخ ( فرانز روزنثال ) تعود لكلمة ايستوريا اليونانية ، التي تقابلها بالعربية كلمة تاريخ  وارتبط ذلك بنشاط الحركة الفكرية والسياسية التي شهدتها الدويلات اليونانية في القرنين السادس والخامس قبل الميلاد ، حيث كان يقصد بكلمة ايستوريا البحث عن الأشياء الجديرة بالمعرفة ، وإذا كان التاريخ في حقيقته هو الحوادث ، والحوادث هي التغيرات ، والتغيرات وليدة الزمان ، نتوصل إلى أن التاريخ هو الزمان .
فالتاريخ هو وعاء الخبرة البشرية ، وهو العلم الخاص بالجهود البشرية ، أو هو المحاولة التي تستهدف الإجابة عن الأسئلة التي تتعلق بجهود المجموعة البشرية  في الماضي ، وتستشف منه جهود المستقبل ، لأنه لا يمكن فهم الحاضر واستشراف المستقبل بدون العودة إلى التاريخ بكل ما يحمله من معاني وأحداث وظواهر تاريخية .
يرصد التاريخ في معناه العام وضع المجتمعات الإنسانية في النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وكذا تطور مختلف الظواهر الطبيعية الأخرى ، أما في معناه الخاص ، فان التاريخ يسعى بكافة الوسائل المتاحة إلى الوقوف على واقع المجتمعات الإنسانية في الماضي وما خلفته من وراءها من آثار ووثائق ومستندات مسجلة أو مشخصة بذاتها كالآثار الرومانية بمنطقة تبازة وقالمة وعنابة بالجزائر أو الأهرامات الفرعونية بمصر... وغيرها.
وتهدف دراسة التاريخ الاطلاع على أحوال وظروف الأمم السابقة والتعرف على حياتهم وسلوكاتهم ولغاتهم ومعتقداتهم وعاداتهم وتقاليدهم ...، وبالتالي الوقوف على أسباب تطور وتخلف المجتمعات والدول .
2 الكتابة العلمية للبحث التاريخي :

1ـ اختيار الموضوع  : كل بحث علمي ذي مصداقية يبدأ من مشكلة ويتطلع إلى الوصول إلى هدف معين، فطريقة اختيار الموضوع تختلف من طالب مبتدئ في السنة الأولى ليسانس إلى طالب بصدد إعداد رسالة الماجستير أو انجاز أطروحة دكتوراه ، فكلما زادت درجة الطالب العلمية ، كلما تخصص وتدقق في اختيار موضوع البحث التاريخي .
2ـ وضع خطة البحث المقترحة المؤقتة: ونقصد بها تبويب وتقسيم البحث التاريخي إلى أبواب وفصول بهدف تحديد محاور الدراسة العلمية، وتكون خطة مبدئية لهدا البحث التاريخي قابلة للتعديل والتبديل أثناء الدراسة.
3ـ جمع المادة العلمية المتوفرة : وهي جمع المادة التاريخية من مصادرها الأصلية وهي الوثائق الرسمية المنشورة منها وغير المنشورة ومن مصادرها الثانوية من مذكرات شخصية ومادية كالآثار والرسائل والأخبار المتواترة ، ويكون جمع المادة العلمية المتعلقة بالدراسة التي نحن بصـــدد انجـــازها من خــــلال طريقة البطــاقات أو الملــفات .
4ـ نقد المادة العلمية : النقد نوعان :
- النقد الخارجي.
- النقد الداخلي.
5ـ كتابة البحث التاريخي : هي المرحلة الأخيرة التي يلجأ إليها الباحث في كتابة البحث التاريخي بطريقة علمية ومنهجية أي التحرير.
3 الفائدة العلمية من الدراسات التاريخية :
يمكن تلخيص فوائد الدراسات التاريخية على العموم في النقاط التالية :
ـ إيصال التراث التاريخي بايجابياته ونقد سلبياته من الأجيال التي صنعت الحدث التاريخي وتسند هذه المهمة عادة إلى الأكاديميين والجامعيين المتخصصين والمؤرخين بدعم ومساعدة من الذين عايشوا أو بحثوا في البحث التاريخي .
ـ توعية المواطن الناضج والمتشبع بقيم وطنه وتقاليد مجتمعه وتخليصه من كل الدهنيات المختلفة التي ألصقتها به الإدارة الاستدمارية بهدف جعله مستلبا حضاريا وتابعا فكريا وثقافيا للثقافة الغربية عموما والفرنسية خاصة .
ـ العمل على تماسك المجتمع ووحدته واستمراريته في إطار مشروع  مجتمع مستوحى من الأبعاد الإستراتيجية المختلفة للجزائر المغاربية ، العربية ، الإسلامية ، الإفريقية والمتوسطية .
ـ تمتين معاني المقومات الوطنية وتعزيز اللحمة الوطنية من أجل الوقوف في وجه التحديات الخارجية . فالاهتمام بدراسة التاريخ للأجيال الناشئة قد راهنت عليه العديد من الدول المتطــورة وحققت نجاحات كبيرة على غــرار ألمانيا ، فرنسا واليابان ...
ـ المساهمة في حل قضايا ومشكلات مرتبطة بالواقع المعيش من خلال الاستفادة من التجارب التاريخية الماضية باعتبارها تمثل مرجعية وتوظفها جيدا من أجل التنبؤ للمستقبل و تفادي أخطاء الماضي .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

Create an account or log in to leave a reply

You need to be a member in order to leave a reply.

Create an account

Join our community by creating a new account. It's easy!


Create a new account

Log in

Already have an account? No problem, log in here.


Log in

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى