المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» صورة توضح مناسك الحج
من طرف abdelouahed الإثنين فبراير 19, 2018 8:03 pm

» أسهل الطرق لكسب الثواب بعد الموت
من طرف abdelouahed الإثنين فبراير 19, 2018 4:16 pm

» سورة آل عمران
من طرف abdelouahed الإثنين فبراير 19, 2018 9:01 am

» سورة البقرة
من طرف abdelouahed الإثنين فبراير 19, 2018 8:58 am

» اللهم لك الحمد
من طرف abdelouahed الأحد فبراير 18, 2018 10:40 am

» الحوكمة أو الحكامة
من طرف élena السبت فبراير 17, 2018 9:05 pm

» روي أن رسول الله(صلى الله عليه وسلم)
من طرف abdelouahed الجمعة فبراير 16, 2018 12:39 pm

» الخصائص النمائية للطفل
من طرف torka الجمعة فبراير 16, 2018 11:46 am

» يونيفورم - اماكن تصنيع يونيفورم فنادق (شركة السلام لليونيفورم 01223182572 )
من طرف fareda الخميس فبراير 15, 2018 2:46 pm

» يونيفورم - ملابس هاوس كيبنج (شركة السلام لليونيفورم 01118689995 )
من طرف fareda الخميس فبراير 15, 2018 2:18 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8733
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1940
 
ilyes70 - 1477
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 522
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


من حسن اسلام المرء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
abdelouahed
كبارالشخصيات
كبارالشخصيات
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 1940
تاريخ التسجيل : 06/06/2013

مُساهمةabdelouahed في الثلاثاء يناير 21, 2014 6:44 pm

معيار الإنسانية، ودليل كمال العقل، أن يحترم الإنسان نفسه، ويحاول – ما استطاع- أن يلتزم مستوى رفيعا، فلا ينزل عنه، فلا يشغل نفسه بما لا يعنيه من شؤون الناس وأمورهم، لأن ما ينتظره من الأعمال الجادة، التي تفرض نفسها،

وتجري في مجرى حياته، هي جديرة بالعناية والاهتمام، والقيام بها أولى، أما صرف الوقت فيما لا يعني من ملاحظات وانتقادات لا تدل إلا على خفّة العقل، وصغر النفس، فذلك مضياع للوقت النفيس الذي يجب أن ينفق فيما يعني ويفيد، قال صلى الله عليه وسلم:" من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه".
وهكذا يسمو الإسلام بإنسانه إلى الكمال الممكن في هذه الحياة، فلا يدعه ينحط إلى الحضيض باستسلامه إلى هواه، وباشتغاله بسفاسف الأمور، وهامشيات الحياة. وفي حديث أخرجه مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" المؤمن القوي خير وأحب من المؤمن الضعيف، وفي كل خير، احرص على ما ينفعك، واستعن بالله، ولا تعجز، وإن أصابك شيء فلا تقل لو أني فعلت كذا كان كذا، أو كذا، ولكن قل قدر الله وما شاء فعل، فإن لو تفتح عمل الشيطان".
والناس حسب هذا الحديث أصناف متفاوتون في الإيمان والعمل الصالح، فقوي الإيمان تدفعه عزيمته وإيمانه إلى الأعمال الصالحة، فتراه مقداما في كل عمل يقربه من الله تعالى، ويُعلى شأنه في هذه الحياة، أما ضعيف الإيمان فإنه دون سابقة حيوية ونشاطا، وإقداما وعملا، وهو وإن تأخر عن الأول إلا أن فيه خيرا لتوفر استعداده بالإيمان وإن أهمله، ولم ينمه كما نماه الأول، ولعل بيت القصيد في هذا الحديث هو قوله:" احرص على ما ينفعك" فالمؤمن لا يدع فرصة يستطيع فيها كسب مال أو جاه، أو علم أو معرفة، أو تربية مفيدة، أو مذاكرة ومدارسة، إلا انتهزها واستغلها، ولا أشد على النفس ألما يوم القيامة وفي هذه الحياة حينما تصحو النفس، ويستيقظ الضمير من ضياع الوقت فيما لا يعني مما لا يتعلق بحياته المادية ولا بحياته الأدبية.
جريدة البصائر.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

Create an account or log in to leave a reply

You need to be a member in order to leave a reply.

Create an account

Join our community by creating a new account. It's easy!


Create a new account

Log in

Already have an account? No problem, log in here.


Log in

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى