المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8480
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1648
 
ilyes70 - 1416
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 521
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


عبد اللطيف سلطاني رحمه الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بلمامون
صاحب الموقع
صاحب الموقع
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 8480
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
http://belmamoune.ahlamontada.net

مُساهمةبلمامون في الأربعاء مايو 18, 2011 3:42 pm

عبد اللطيف سلطاني رحمه الله
الشروق تكرم سلطان الدعاة عبد اللطيف سلطاني بعد 27 سنة من وفاته

أول من صلى في جامع "اليهود" وأبرز من تصدى لمحاولات
تمييع الهوية الوطنية بعد الاستقلال بومدين كان يحترم
الشيخ عبد اللطيف سلطاني رغم وقوفه ضد الاشتراكية

في إطار سنة تكريم العلماء الأجلاء، نظمت مؤسسة الشروق، صبيحة أول أمس، ندوة تكريمية خصت بها سلطان العلماء، فضيلة الشيخ عبد اللطيف سلطاني ـ رحمه الله ـ حضرها كوكبة من رجال العلم والثقافة والأدب والإعلام، يتقدمهم فضيلة العلامة الطاهر آيت علجت والأستاذ محمد فارح والدكتور أمين الزاوي. وقد ألبس الأستاذ فيصل نجل الشيخ برنوس الشروق، عرفانا بالدور الذي لعبه والده خلال الاستعمار، وفي فترة الاستقلال دفاعا عن الجزائر، أرضا وعروبة وإسلاما، ويعد تكريم الشيخ الأول من نوعه، سواء في حياته أو بعد مماته على حد قول أحد أبنائه. ولم يقتصر الحضور عن الشخصيات التي تتفق فكريا مع الشيخ عبد اللطيف سلطاني، بل ضم أسماء من مشارب فكرية مختلفة، قد لا تتقاطع معه في بعض الأفكار، لكنها تُكبر فيه جرأته في قول ما يؤمن به ويعتقده، على غرار الإعلامي المخضرم، الدكتور عبد العالي رزاقي، والدكتور أمين‭ ‬الزاوي،‮ ‬المدير‭ ‬السابق‭ ‬للمكتبة‭ ‬الوطنية‭.‬ وكان التكريم أيضا فرصة للجيل الجديد من الشباب الذي لم يعاصر الجدل الذي أثاره كتابا الشيخ "المزدكية هي أصل الاشتراكية"، الذي صدر سنة 1974 و"سهام الإسلام" الصادر في 1980 للتعرف على طبيعة النقاش، الذي كان سائدا في ذلك الوقت، حيث أشار الدكتور عبد العالي رزاقي إلى أنه أول من أثار قضية الشهيد في كتاب "سهام الإسلام"، ودعا إلى فتح النقاش حول الشهيد الذي جاهد في سبيل الله، والشهيد الذي جاهد في سبيل الوطن، وتبع ذلك برد قوي من وزارة المجاهدين، أدى إلى مصادرة الطبعة الثانية للكتاب، الذي لم يثر أي جدل في طبعته الأولى.
بداية‭ ‬الرحلة
رغم أن السلطات الاستعمارية سجلت الشيخ عبد اللطيف سلطاني على أنه من مواليد 1904 دون ذكر اليوم والشهر، إلا أن الشيخ استطاع بفضل حسابات ومقاربات مع أحداث معينة أن يعرف تاريخ ميلاده بالضبط، وكان ذلك في 8 جوان 1902، وقد ترعرع الشيخ رحمه الله في عائلة محافظة في بلدة القنطرة ببسكرة، وكان والده إماما بمسجدها، وكان له ثلاثة أشقاء ذكور (لمين والعرفي وعمر) وشقيقتان، فشقيقه الأكبر لمين كان عالما وإماما، درس في جامع الزيتونة بتونس، أما العرفي فسافر إلى تونس وأقام فيها إلى أن انقطع أثره بعد ذلك، ورغم أن الابن الأكبر للشيخ‭ ‬سلطاني‭ ‬سافر‭ ‬إلى‮ ‬تونس‭ ‬للبحث‭ ‬عن‭ ‬عمه‭ ‬العرفي،‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يجد‭ ‬له‭ ‬أي‭ ‬أثر،‮ ‬ولا‭ ‬حتى‭ ‬لأبنائه‭ ‬من‭ ‬بعده‭.‬






لا تستعجل النتائج ، الحياة كثمرة الشجرة…عندما تنضج  تسقط بمفردها



بلمامون
صاحب الموقع
صاحب الموقع
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 8480
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
http://belmamoune.ahlamontada.net

مُساهمةبلمامون في الأربعاء مايو 18, 2011 3:43 pm


ايت علجت: الشيخ سلطاني امتاز بمواقفه الجريئة ضد الاشتراكية
كرمت جريدة الشروق الشيخ عبد اللطيف سلطاني ـ رحمه الله ـ وألبست ابنه فيصل برنوس الشروق عرفانا بالدور الذي لعبه خلال الاستعمار وفي فترة الاستقلال في الدفاع عن الجزائر أرضا وعروبة وإسلاما، بحضور كوكبة من شيوخ وعلماء ومثقفي وشباب الجزائر، اجتمعوا في حفل تكريمي هو الأول من نوعه للشيخ سلطاني في مماته وحتى في حياته على حد قول أحد أبنائه.
رشيد‭ ‬فضيل‭ ‬
‮"‬قلوبنا‭ ‬قبل‭ ‬أبوابنا‭ ‬مفتوحة‭ ‬لعلمائنا‭ ‬ولرموز‭ ‬الوطن‮"‬
رحب رشيد فضيل بالمشاركين والحضور، الذين لبوا الدعوة لإثراء حلقة جديدة من سلسلة التكريمات التي دأبت تخصيصها منذ سنوات لجهابذة الأمة وعلمائها: "استطاعت الشروق ـ بتوفيق من الله ـ أن تكرم قائمة طويلة من العلماء، على شاكلة أحمد سحنون وأحمد حماني رحمهما الله، والشيخ الطاهر آيت علجت أطال الله في عمره، ومحمد فارح شفاه الله، وكثير من الأسماء التي بذلت حياتها في خدمة العلم والدين. وإن تخصيص هذه الوقفة لتكريم الشيخ عبد اللطيف سلطاني ـ رحمه الله ـ الهدف منها إماطة اللثام عن شخصيته المميزة وخصاله الحميدة، وهو من كافح خلال‭ ‬الثورة،‭ ‬وقال‮ ‬كلمة‭ ‬الحق‭ ‬بعد‭ ‬الاستقلال‮"‬‭. ‬
واستغرب الأستاذ رشيد في ختام كلمته الترحيبية نيابة عن المدير العام، علي فضيل، الذي سافر في مهمة إعلامية خارج الوطن، عن سر وجود هذا الفرق الشاسع في عدد العلماء قبل وبعد الثورة، قائلا: "من المفارقات أن نرى هذه الكوكبة من العلماء تنشط وتجتهد، وتكون الأجيال وتشحذ الهمم خلال الثورة، ثم لا نجد في جيل الاستقلال كوكبة في نفس المستوى، وهو ما يدعونا إلى كشف النقاب عن حياتهم ومسارهم وتتبع خطاهم، وأمنياتنا أن يوفقنا الله في الوصول إلى أكبر عدد ممكن من هذه القامات الشامخة، وقلوب أبناء الشروق ستبقى مفتوحة قبل الأبواب للاقتراحات‭ ‬والمبادرات‮"‬‭.‬‮ ‬‭ ‬
آسيا‭ ‬شلابي
نبيه سلطاني(نجل الشيخ)

"والدي مات تحت الإقامة الجبرية في جزائر الاستقلال"
شكر نجل الشيخ عبد اللطيف سلطاني التفاتة الشروق اليومي قائلا: "من لم يشكر فضل عباد الله لم يشكر الله" فلا يسعني باسمي وباسم عائلتي في هذا المقام الكريم، إلا أن أنصف ـ من باب "انزلوا الناس منازلهم" ـ جريدةَ الشروق اليومي على عطائها اللامتناهي، حفاظا على ذاكرة الجزائر بمختلف أطيافها وأعلامها وتنوع ثقافتها، فالجريدة تعتبر الآن من المراجع التي توثق للماضي لبناء مستقبل لمجتمع متماسك". وقال المتدخل: "التكريم يعتبر الأول للشيخ طوال مسيرة وبعد وفاته" كما رحب بالشيوخ الأفاضل والأساتذة الكرام الذين لبوا الدعوة في هذه الالتفاتة الطيبة. وأكد نجل الشيخ أنه لم تتح له الفرصة من قبل للتعريف بالوالد لأسباب خاصة، إلا الآن ومن هذا المنبر الإعلامي المحترم، ويعلم الجميع ما تبذله الشروق لنفض الغبار عن أعلام الجزائر، موضحا بشأن والده، أنه لم يكن طالب جاه بقدر ما كان طالب علم وصاحب كلمة حق، كما كان آمرا بلمعروف وناهيا عن المنكر، وكان الشيخ جريئا في التحدي ولا يطأطئ رأسه ولا يطيع مخلوقا في معصية الخالق، وما يجهله البعض في حياة الوالد، أنه دافع عن مواقفه ودفع ثمنا لها، فمنذ الاستقلال وهو محاصر جراء خطاباته ودروسه، فوضع تحت الإقامة الجبرية‭ ‬بعد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬إصداراته‭.‬
وذكر أيضا "في سنة 1983 سافرت والدته المرحومة رفقة نجله فيصل في رحلة عمرة، فودعهما والده هامسا لهما بوصية قال فيها: "بلغي سلامي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم. وقولوا إني مظلوم" فكانت عبارته توحي بانتزاع حريته أكثر مما منح رغم عطائه.
حورية‭.‬ب‮ ‬‭ ‬ الشيخ‭ ‬الطاهر‭ ‬آيت‭ ‬علجت
‮"‬الشيخ‭ ‬سلطاني‭ ‬امتاز‭ ‬بمواقفه‭ ‬الجريئة‭ ‬ضد‭ ‬الاشتراكية‮"‬





لا تستعجل النتائج ، الحياة كثمرة الشجرة…عندما تنضج  تسقط بمفردها



ilyes70
كبارالشخصيات
كبارالشخصيات
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 1416
تاريخ التسجيل : 27/12/2013

مُساهمةilyes70 في الأربعاء يناير 08, 2014 12:24 pm



م...سالم
عضو متميز
عضو متميز
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 296
تاريخ التسجيل : 19/07/2010

مُساهمةم...سالم في الأربعاء يناير 08, 2014 1:59 pm

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى