المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» قــانـون الـجـمـعيـة الثـقـافـيـة والـريـاضـيـة المـدرسيــة
من طرف ilyes70 أمس في 9:59 pm

» الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف
من طرف ilyes70 أمس في 12:37 pm

» مدخل إلى علوم التربية
من طرف ناينا83 الخميس ديسمبر 08, 2016 11:04 pm

» أناشيد مدرسية بأصوات شجية
من طرف عبدالرحمن بن عيسى الخميس ديسمبر 08, 2016 10:50 pm

» أنواع ومراحل التقويم التربوي وتصنيفاته وإجراءاته
من طرف أبو ضياء571 الخميس ديسمبر 08, 2016 9:39 pm

» 10 أفكار خاطئة تمنعنا من التقدم وإحراز أي إنجاز في حياتنا
من طرف ارسيسك الخميس ديسمبر 08, 2016 7:34 am

» برنامج حفظ أرقام الهاتف -= جزائري 100% =-
من طرف حميد سامي الأربعاء ديسمبر 07, 2016 10:35 pm

» الوضعيات التعلمية – التوظيف والإدماج في نشاط الرياضيات
من طرف بلمامون الأربعاء ديسمبر 07, 2016 4:03 pm

» الوضعيات التعلمية – التوظيف والإدماج في نشاط الرياضيات
من طرف بلمامون الأربعاء ديسمبر 07, 2016 4:03 pm

» وضعية الإدماج في اللغة العربية البناء والاستثمار
من طرف بلمامون الأربعاء ديسمبر 07, 2016 8:25 am

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8480
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1648
 
ilyes70 - 1418
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 521
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


مصادر العنف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

محمد ابو بشير
عضوجديد
عضوجديد
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 10/10/2010

مُساهمةمحمد ابو بشير في الإثنين أكتوبر 11, 2010 10:00 am

مصادر العنف.....


يعتبر العنف ظاهرة تاريخية قديمة، قدم الكائن البشري لها تجليات سياسية و اجتماعية و نفسية إنفعالية
تعبر عن استخدام القوة بصورة غير إنضباطية منحرفة و تلقائية فهو انخراط في فعل الشر المتأصل في الذات البشرية ، حيث انكب المتخصصون في علوم النفس و الانتروبولوجيا على التمييز عادة بين الذات البشرية و الذات الانسانية ، حيث مفهوم البشرية والادمية قريب الى النزعة الحيوانية الغريزية ،اما الحاتب الانساني فيعبر عن البعد الحقوقي الاخلاقي في الكائن الذي كرمه الله و جعله سيدا في مملكته الواسعة ، السؤال الذي يطرح ، كيف يتحول الانسان الى كائن عنيف منتج للشر؟هل العنف كقوة تدميرية هي نتاج لعوامل موضوعية مبررة؟
ظهر الكائن البشري في بدايته الاول حيوانا مهوسا متعطشا للدماء غير مبال بالحرمات و الحدود التي تفصله عن غيره من بني جنسه عنيفا متسلطا مستغلا لكل مامن شأنه تبرير الشر الراديكالي
الذي ينحو في كثير من مظاهره منحى غريزي ، فالتحليل النفسي عكف على تحديد اسباب لاواعية غامضة تتأجج في باطن النفس بغية الاستعمال المفرط للقوة و جلها يدور حو ل انفعالات و ميول عدوانية و اضطرابات سايكوباتية
ورغبات شهوانية تطالب بالإشباع ، مايجعل العنف مركزا و تدميريا غايته إلغاء الاخر و إستئصاله من الوجود.عادة القوة تعتبر رديفا و مرجعا للقسوة و القتل و الفتك ، لكن بالمقابل العنف يتعارض حسب س .فرويد( 1856-1939) مع القوة كمصدر للقانون و العدالة و الحق ، والامر هنا يتعلق بمسألة بالغة الأهمية تتمثل في شرعنة القوة و ومشروعيتها للحفاظ على الامن و الاستقرار وهي مفارقة عجيبة ، فالعنف بدون حق تعسف و ظلم؟
إن التصفيات و الاغتيالات و القتل الابادي الذي شهده التاريخ يعكس جنون بشري متشبع بمقولات سياسية و اجتماعية زائفة تتعارض مع مفهوم الخير الذي جبل عليه الانسان، فالحروب و النزاعات و المجازر و التدمير الكيميائي و الذري الذي شهدته الحضارة المعاصرة هو نتيجة لنرجسية و انتشاء و لذة ذاتية طبيعية موجودة في المخلوق البشري حسب تحليل إريك فروم كما انها انقلاب على مفهوم الإنسانية ذاتها.
الوحشية المختلطة بسنابك الخيل و عجلاات المدرعات و سلاسل الدبابات و النيران تؤسس فعلا لامبراطورية عنيفة قوامها التناحر و القتل المتبادل ،فسابير و غيوتان المؤسسان للثورة الفرنسية و اللذان اشرفا على تنفيد مئات الاعدامات إنتهيا مصلوبين بعد فصل رأسيهما عن هامتهما. وهو نذير شؤم لكل الثوار و الانقلابييين الذين فتكوا بمعارضيهم.ان العنيف عادة يمارس قسوته على ضحيته في صمت
وإنفعال هادىء حرصا على اشباع نزواته وفي هذا البعد يتشكل عنف آخر رمزي ليس بالضرورة ان يكون مشبعا بالقسوة الجسدية فقد يختلط بالاحتقار ويتقنع باللغة الرديئة و بحقول اجتماعية و إعلامية و صحافية، مثلا عنف الحوارات الشادة التي تشبه صياح الديكة او عنف الملاعب او العنف الطبقي الذي يتخفى تحت رداء البرجوازية و الثراء الفاحش حيث الشاب الغني الذي يتمطى سيارة فارهة و يسوقها بسرعة كبيرة يمارس عنفا رمزيا حيال الفقراء الذين يفتقرون لابسط سبل العيش.
اخيراا لعنف هو الملجأ الاخير لعدم كفاءة الانسان .....
للمقال مراجع.
بلمامون
صاحب الموقع
صاحب الموقع
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 8480
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
http://belmamoune.ahlamontada.net

مُساهمةبلمامون في الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 7:49 pm

ما أسوأ العنف حينما يكون معنويا.
و ما أسوأه إن كان من معلم و مرب إلى طفل أو متعلم.
إن ممارسة العنف كما ذكرتم يمثل حالة من انعدام القدرة على التعامل الراشد مع مواقف انفعالية بغير اتزان .
شكرا على المساهمة.





لا تستعجل النتائج ، الحياة كثمرة الشجرة…عندما تنضج  تسقط بمفردها



محمد ابو بشير
عضوجديد
عضوجديد
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 10/10/2010

مُساهمةمحمد ابو بشير في الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 10:12 pm

اشكرك السيد بلمامون على تفضلك بالتدخل الايجابي والمثمر دائما دمت مربيا فاضلا وواعيا برسالته وافكاره النيرة.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى