المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8480
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1648
 
ilyes70 - 1416
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 521
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


هذه الشمس التي نراها كل يوم. ماهي حقيقتها؟ ادخل لتعرف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بلمامون
صاحب الموقع
صاحب الموقع
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 8480
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
http://belmamoune.ahlamontada.net

مُساهمةبلمامون في السبت أكتوبر 02, 2010 1:11 pm


هذه الشمس التي نراها كل يوم. ماهي حقيقتها؟ ادخل لتعرف
أولا تعريف الشمس:
نجم متوسط الحجم, مضيء بذاته, وتكبر الأرض بمليون وثلاثمئة ألف مرة حجما, وتبعد عنها مئة وستة وخمسين مليون كيلو متر تقريبا..ويقطع ضوء الشمس هذه المسافة في ثماني دقائق حتى يصل إلى الأرض.

ثانيا ماهية الشمس وحركتها:

وأما عن حرارتها فهي تصل إلى عشرين مليون درجة في مركزها، فلو ألقيت الأرض في جوف الشمس لتبخرت في وقت قصير، ويزيد طول ألسنة اللهب المنطلقة من سطحها من نصف
مليون كيلو متر إلى مليون كيلو متر، وتنتج الشمس من الطاقة في كل ثانية ما يعادل إحراق ألفي مليار طن من الفحم الحجري، وتفقد الشمس كل يوم من كتلتها، ما يعادل ثلاثمئة وستين ألف مليون طن، ويظن علماء الفلك أنه مضى على اتقادها مايزيد على خمسة آلاف مليون عام، وهم يطمئنون الناس إلى أن الشمس لن تنطفئ قبل خمسة آلاف مليون عام أخرى، ولو انطفأت الشمس فجأة؛ لغرقت الأرض في ظلام دامس؛ ولهبطت درجة الحرارة فيها إلى مئتين وسبعين درجة تحت الصفر؛ و لتحولت الأرض إلى قبر جليدي، ويؤكد علماء الفلك أن انعدام الدفء والنور كافيان لقتل كل مظهر من مظاهر الحياة على سطح الأرض, حيث تعد أكبر نجم في المجموعة السيارة، والتي في ضوئها تستمر الحياة, وبنارها نستدفئ, وبحركاتها يتعاقب الليل والنهار.

ومن الحقائق الثابتة أن الأرض تدور حول الشمس في مسار بيضوي، ولهذا المسار قُطرَان، أصغر وأكبر، وأن قانون الجاذبية يحكم العلاقة بين الأرض والشمس، إذ أن الكتلة الأكبر تجذب الكتلة الأصغر، وكلما كبرت الكتلة كان جذبها أقوى، وأنه إذا بعدت المسافة بين الكتلتين ضعفت قوة الجذب، فالأرض وهي في مسارها حول الشمس بسرعة 30 كم/ ثا ، حينما تقترب من القطر الأصغر تقترب من الشمس، وعندئذ تزداد قوة الجذب لها، فيمكن أن تنجذب إلى الشمس، وعندئذ تتبخر الأرض في وقت قصير جدا؛ لأن حرارة الشمس ستة آلاف درجة على سطحها، وعشرون مليون درجة في مركزها، ويتسع جوف الشمس لمليون وثلاثمئة ألف أرض؛ فلئلا تنجذب الأرض إلى الشمس، وتنتهي الحياة عليها تزيد الأرض من سرعتها؛ كي تنشأ من زيادة السرعة قوة نابذة جديدة تكافئ القوة الناشئة من اقتراب الأرض من الشمس، وحينما تصل إلى القطر الأكبر تضعف قوة جذب الشمس إلى الأرض، فربما تفلَّتَت الأرض من جاذبية الشمس، فتاهت في الفضاء الكوني، فتجمدت، وانتهت الحياة عليها، لذلك تبطئ الأرض من سرعتها حتى تضعف قوة النبذ، وتتناسب مع ضعف الجاذبية الناشئة عن بعد الأرض عن الشمس، ولو أن تسارع الأرض كان سريعا أو مفاجئا؛ لانهدم كل ما عليها؛ لذلك يكون التسارع بطيئا، والتباطؤ بطيئا؛ تحقيقا لاسم (اللطيف)

ثالثا هل للشمس نهاية؟

لقد أثبت العلم أن الشمس تفقد في تفاعلها ما وزنه 000, 000, 5 طن في كل ثانية, فكم تخسر من وزنها إذن في الدقيقة الواحدة؟ وفي الساعة وفي اليوم؟ بل ماذا خسرت خلال ( 5000) مليون سنة من عمرها؟
لنحسب معا:
تخسر في الدقيقة الواحدة من وزنها:
5,000,000 × 60 = 300,000,000 طن
وفي الساعة الواحدة:
300,000,000 × 60 = 18,000,000,000 طن
وفي اليوم الواحد:
18,000,000,000 × 24 = 432,000,000,000

وفي السنة الواحدة:
432,000,000,000 × 365 = 157,680,000,000,000
وفي خمسة آلاف مليون سنة:
157,680,000,000,000 × 5000,000,000 =
788,400,000,000,000,000,000,000

رابعا أهمية الشمس

للشمس أهمية كبيرة جدا خصوصا في وقتنا الحاضر الذي كثر فيه الكلام حول نضوب النفط ومصادر الطاقة :
1. الشمس مصدر كبير جدا من مصادر الطاقة التي لا تنضب, ويمكن استخدامها كبديل عن النفط والغاز, وبقية مصادر الطاقة, والذي نأسف له,أن الوطن العربي, يتميز بطاقة شمسية كبيرة جدا؛ نظرا لقربه من خط الاستواء, وهذه الطاقة لا نجد لها استغلالا إلا نادرا جدا, انظر إلى الدول الغربية, كيف استغلوا الطاقة الشمسية بدلا من مصادر الطاقة الأخرى, على الرغم من قلة سطوع الشمس معهم؛ نظرا لكثرة سقوط الأمطار طوال العام, وخير شاهد على ذلك,

سيارات وقطارات, ومعدات زراعية وصناعية, كلها تعمل عندهم بالطاقة الشمسية, ولا عجب أن ترى طائرة تحلق في طبقات الجو, محركها يعمل بالطاقة الشمسية!!
2.تستخدم أشعة الشمس لعلاج كثير من الأمراض؛ خصوصا أمراض السكري, وأنواع من السرطانات,خصوصا سرطان الدم, وغيرها من الأمراض.
3.كان الناس في السابق, ولا يزالون يستغلون أشعة الشمس, في أمور حياتهم اليومية, وتسهيل حركتها, مثل تجفيف الأسماك, ونضج المحاصيل الزراعية, وتجفيف الملابس؛ فضلا عن مقاومة الكثير من الجراثيم والميكروبات.
4.بدون الشمس لا يمكن للنبات أن يعيش؛ لاحتياجه إلى مادة ( الكلوروفيل) التي تساعد على التمثيل الغذائي, وكما هو معلوم فمصدرها الشمس.

5.تسخير السموات والأرض, قال تعالى:{اللّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمًّى يُدَبِّرُ الأَمْرَ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لَعَلَّكُم بِلِقَاء رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ} : 2
هذه شمس واحدة, المملوءة بالعجائب والغرائب, المحملة بالأسرار والألغاز, فما رأيك لو قلت لك أن علماء الفلك, اكتشفوا بأن عدد الشموس تزيد عن مئتي مليون شمس, ناهيك عن التي لم يتم اكتشافها حتى الآن!!! أليس ذلك يؤكد على قدرة الله الواحد القهار؟!
[color=blue]سل الشمس من رفعها نارا، ونصبها منارا، وضربها دينارا، ومن علقها في الجو ساعة، يدب عقربها في الجو إلى قيام الساعة، ومن الذي آتاها معراجها، وهداها أدراجها، وأحلها أبراجها، ونقل في سماء الدنيا سراجها؟

__[/right]






لا تستعجل النتائج ، الحياة كثمرة الشجرة…عندما تنضج  تسقط بمفردها



استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى