المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» كيف تكون انطباعا ممتازا ومبهراً ؟
من طرف بلمامون اليوم في 11:56 am

» تعلم الرياضيات
من طرف nourhene اليوم في 10:59 am

» كل الدروس الخاصة بتكوين الأسياتذة المقبلين على اجتياز مسابقة الترقية إلى رتبة الأساتذة الرئيسيين
من طرف بلمامون أمس في 9:07 am

» كل الدروس الخاصة بتكوين الأسياتذة المقبلين على اجتياز مسابقة الترقية إلى رتبة الأساتذة الرئيسيين
من طرف بلمامون أمس في 9:06 am

» كل الدروس الخاصة بتكوين الأسياتذة المقبلين على اجتياز مسابقة الترقية إلى رتبة الأساتذة الرئيسيين
من طرف بلمامون أمس في 9:05 am

» كل الدروس الخاصة بتكوين الأسياتذة المقبلين على اجتياز مسابقة الترقية إلى رتبة الأساتذة الرئيسيين ppt
من طرف بلمامون أمس في 9:01 am

» مذكرات السنة الاولى كاملة
من طرف guevarossa الأحد ديسمبر 04, 2016 10:39 pm

» تسيير مقطع تعلمي للمواد الثلاث ( اللغة العربية - التربية الإسلامية - التربية المدنية ) للسنة الأولى ابتدائي
من طرف عائشة القلب الأحد ديسمبر 04, 2016 7:32 pm

» منهجية انجاز درس داخل فصل دراسي
من طرف أبو ضياء571 الأحد ديسمبر 04, 2016 2:37 pm

» المهارات المهنية
من طرف بلمامون الأحد ديسمبر 04, 2016 12:20 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8476
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1648
 
ilyes70 - 1416
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 521
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


في القدس.. تعددت أشكال المعاناة والصمود واحد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

abdelouahed
كبارالشخصيات
كبارالشخصيات
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 1648
تاريخ التسجيل : 06/06/2013

مُساهمةabdelouahed في الأربعاء يونيو 24, 2015 3:10 pm

صحيفة فلسطين

في الطريق إلى تهويد القدس المحتلة وإفراغها من أهلها، تتعدد أوجه تضييق الاحتلال على المواطن المقدسي لثنيه عن مواصلة نضاله وصموده، وأمام هذه الأشكال المتعددة يعاني الفلسطينيون في المدينة المقدسة من مظاهر مختلفة من المعاناة.

وأشارت إحصائيات جديدة إلى أن 86% من المقدسيين يعيشون تحت خط الفقر، وأن نسبة البطالة ارتفعت إلى 40% بين الرجال و85 %بين النساء، إضافة إلى مجموعة من النتائج التي تؤكد أن المقدسيين يتعرضون لمضايقات مستمرة لا تتوقف عند مجالات معينة وإنما تمتد لتشمل كافة مظاهر الحياة.

وفي هذا التقرير تحاول "فلسطين" أن تحصر بعض أوجه المعاناة الناجمة عن الاحتلال..

سياسات عامة
المنسق الإعلامي في مؤسسة الأقصى محمود أبو عطا قال لـ"فلسطين": "إن المقدسيين يعيشون حياة اجتماعية واقتصادية صعبة جدا، يعانون فيها من ارتفاع نسبة البطالة ومحدودية مجالات العمل وانخفاض الأجور لأي مجال يعمل فيه المواطن المقدسي إلى جانب الآثار السلبية التي خلفها بناء الجدار على التبادل التجاري مع الضفة والاستثمار وقطع أوصال المدينة"، مشيرا إلى أن الأوضاع ازدادت صعوبة منذ اندلاع الانتفاضة الثانية.

وأشار أبو العطا إلى وجو سياسات إسرائيلية عامة وشاملة يجري تطبيقها بشكل تدريجي ويتوزع تنفيذها على الدوائر الإسرائيلية، مضيفا: "يضيقون على سبل العيش والتطور والبناء في القدس، حتى أن المنطقة الصناعية الوحيدة يوجد إخطارات لإخلائها وتحويلها لمناطق سكنية وقد تصبح جزءاً من الكلية العسكرية".

وأكد أن هذا التضييق ومنع التقدم يرافقه فرض ضرائب باهظة وإعاقة لمجالات الحياة الأخرى، الأمر الذي ينتج عنه تراجع في الاقتصاد.

وأوضح أن كل ذلك يخلّف آثارًا سلبية على الحياة الاجتماعية في القدس المحتلة، من بينها تسرب الطلبة من المدارس وتراجع التعليم، وزيادة عمالة الأطفال والتسبب بالمشاكل الأسرية، إلى جانب هجرة العقول والكفاءات إلى خارج القدس في بعض الأحيان.

ويرى أبو عطا أن الهدف من هذه الممارسات يتمثل في الضغط على المقدسيين اقتصاديا ونفسيا لتهجيرهم من المدينة، والحيلولة دون مواصلة النضال المشروع ضد سياسات الاحتلال بسبب انشغال المواطنين بتأمين أساسيات الحياة.

وانتقد ضعف الدعم العربي والإسلامي للمقدسيين من أجل تعزيز صمودهم، داعيا إلى تكثيف الدعم المالي والاقتصادي لأهالي القدس لتمكينهم من الصمود في بيوتهم والمحافظة على مقدساتهم الإسلامية والمسيحية.

وسائل التضييق
من جهتها، قالت المدير التنفيذي لجمعية سيدات البلدة القديمة وفاء الطويل: "إن المقدسيين يحيون أوضاعا صعبة للغاية يعانون فيها من غلاء المعيشة، حيث ارتفاع أسعار الخضروات والمواد التموينية وكذلك قيمة استئجار المنازل، إلى جانب ضريبة "الأرنونة" المتراكمة عليهم".

وأضافت لـ"فلسطين": "الأوضاع في المدينة مأساوية للغاية، فالتعليم سيئ جدا، والفلسطينيات اللواتي تعود أصولهن إلى الضفة الغربية ممن تزوجن من مقدسيين لا يحصلن على أي حقوق، ودخل المواطن المقدسي بسيط وأقل كثيرا من غيره".

وأكدت الطويل أن أشكال التضييق تتطور باستمرار، ومن هذه الأشكال التي ظهرت مؤخراً قيام الجماعات اليهودية المتطرفة بوضع شهادات على المحال الإسرائيلية تحمل عبارة "نظيفة من العرب"، ولا يحصل على هذه الشهادة سوى المتاجر التي لا يعمل فيها فلسطينيون.

ونجم عن هذا التضييق في المدينة المقدسة _بحسب الطويل_ لجوء المقدسيين إلى السكن في الضفة الغربية بدلا من القدس المحتلة بسبب انخفاض قيمة استئجار البيوت، إضافة إلى تشوه ثقافة الطفل المقدسي مما يجعله أكثر عرضة للتشتت والانحراف مستقبلا.

وأمام هذه الصعوبات في الحياة، ليس هناك من يساعد أهل القدس على الصمود كما توضح الطويل، مؤكدة: "كافة الجهات متفقة على القدس وتساهم بتشريد سكانها وخروجهم منها".


استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى