المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» التوزيع السنوي ، الشهري و الأسبوعي لجميع المستويات
من طرف منير تربية اليوم في 3:37 am

» الأسبوع الثالث من المقطع الأوّل للسنة الأولى ابتدائي للجيل الثاني 2018/2017
من طرف بلمامون أمس في 1:57 pm

» رزنامة العطل المدرسية 2018/2017
من طرف abdelouahed الأحد سبتمبر 24, 2017 5:09 pm

» ما يجب ان تتضمنه خطة الأعمال لمؤسسات التدريب في ضوء البنود الخاصة بالمواصفة 29990
من طرف ن للتدريب الالكترونى الأحد سبتمبر 24, 2017 1:47 pm

» ذكر غيرك ولك الأجر باذن الله
من طرف abdelouahed الأحد سبتمبر 24, 2017 8:47 am

» لا تفوت القراءة الرائعة
من طرف abdelouahed الأحد سبتمبر 24, 2017 8:40 am

» توزيع أنشطة الرياضيات والتربية العلمية والتكنولوجية للسنة الثانية ابتدائي الجيل الثاني 2017
من طرف nabil douadi السبت سبتمبر 23, 2017 4:18 pm

» علم النفس التربوي ، محاضرات معدة لطلبة المدرسة العليا للأساتذة
من طرف بلمامون الجمعة سبتمبر 22, 2017 9:20 pm

» منهجية تسيير المقطع الأول في اللغة العربية للسنة الثالثة الأسبوع الأول 2017/2018 الجيل الثاني
من طرف عبدالرحمان والحاج الجمعة سبتمبر 22, 2017 7:30 pm

» قال الشيخ الغزالي-رحمه الله-
من طرف abdelouahed الأربعاء سبتمبر 20, 2017 4:00 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8674
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1816
 
ilyes70 - 1461
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 522
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


حتى تكون مربيا مبدعا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
جمال بن أحمد
عضو مشارك
عضو مشارك
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 17/09/2012

مُساهمةجمال بن أحمد في السبت أغسطس 23, 2014 11:01 pm

حتى تكون مربيا مبدعا
[rtl]يعاني عدد من المربين من العملية التربوية، بل ويعتبرونها
عناء وتعبا ومشقة.. ويتساءلون كثيرا: ما السبيل إلى تسهيلها؟ وما هو المفتاح الذي إن ملكناه ارتحنا وأبدعنا؟[/rtl]
[rtl]باختصار، لن يحسن التربية ولن يبدع فيها إلا من استمتع بها. فالمتعة هي المحرك الذي يدفع المرء للإقبال على الشيء وتعلم جديده ثم الإبداع فيه. هذه المتعة لن تكون دائما بنفس المستوى.. سترتفع أحيانا وتنزل إلى أدنى المستويات.. فقط على المربي أن يشحن رصيده في المتعة قبل خمودها.. أو بتعبير الراحل ستيفن كوفي: اشخذ المنشار ^_*[/rtl]
[rtl]ومن الأمور التي تساهم في الحفاظ على مستوى المتعة أطول مدة ممكنة:[/rtl]
[rtl]تمام الاقتناع بأن أخطاء الطفل ليس القصد منها إغاظة المربي:[/rtl]
[rtl]إذ إن كثيرا من المربين يعتقدون أن الأخطاء التي يقوم بها الأبناء تقصدهم شخصيا، فيفسرونها بعدم الاحترام، أو أنها انتقاص من قيمتهم، فيكون رد فعلهم انتقاما للذات وليس فعلا تربويا الهدف منه تقويم السلوك. فإذا ما عزز الفرد تقديره الذاتي حمل صورة إيجابية عن نفسه فيسهل عليه التعامل مع المخطئ عموما والطفل خصوصا.[/rtl]
[rtl]تحويل الأخطاء إلى فرص للتعلم:[/rtl]
[rtl]رغم اختلاف الفلاسفة على معنى السعادة إلا أنهم اتفقوا أن أعلى مراتبها يكون عند العطاء بدون مقابل.[/rtl]
إذا المرء يدرك سر العطا *** لأنفق في المدى والعمر
[rtl]وبالتالي، فعندما يحول المربي الأحداث عموما والأخطاء خاصة إلى فرص للتعلم يستشعر قيمة ما يقدم ويحس بنشوة العطاء، كيف لا وهو يقدم للطفل تجربة ستساعده طيلة حياته وسيحتفظ له بجميله طيلة العمر.[/rtl]
[rtl]لعبة الأنماط:[/rtl]
[rtl]التعرف على أنماط الشخصيات وطرق التعامل معها (خصوصا أنماط لتفكير) أمر ممتع جدا. وعندما يحدد المربي نوع الشخصية التي يتعامل معها يسهل عليه الوصول إلى مبتغاه لأنه يعرف سلفا الطريقة المثلى للحصول إلى أفضل استجابة. فيكاد الأمر يتحول إلى لعبة مسلية: الحاسوب يعطيك نمطا معينا وعليك بسرعة أن تحدد طريقة التعامل معه ^_^ سارع واختبر قدراتك واحصل على أكبر عدد من النقط.[/rtl]
[rtl]الحرب الذكية:[/rtl]
[rtl]كان خالد بن الوليد يترك ثغرة في جيشه دائما، ولما سئل عن ذلك قال، إلى جانب أسباب أخرى: إن العدو إذا ما ضيق عليه الخناق تساوت عنده كل الاحتمالات، فيقاتل بشراسة أكثر لأنه لم يعد لديه ما يخسر، وبالتالي فهو بتلك الثغرة يحمي جيشه من مواجهة شرسة وعنيفة. وكذلك في عملية التربية.. إذا ما حاول المربي تضييق الخناق على الطفل ازداد احتمال تمرده وارتفعت حدة عناده، وصار الطفل عدوا يفرض على المربي أن يكون متأهبا لكل لحظة لقاء. لكن إن ترك ثغرة يفرغ فيها الطفل طاقاته فإنه يوفر على نفسه الجهد أولا ثم يشعر بنوع من المرح بسبب ذلك، على قول الشاعر: ليس الغبي بسيد في قومه** لكن سيد قومه المتغابي.[/rtl]
[rtl]ويبقى الحب غير المشروط أول وأكبر مساعد ومحفز على الاستمتاع بعملية التربية.[/rtl]

 منقول للأمانة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

Create an account or log in to leave a reply

You need to be a member in order to leave a reply.

Create an account

Join our community by creating a new account. It's easy!


Create a new account

Log in

Already have an account? No problem, log in here.


Log in

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى