المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» بركة الصدقة..
من طرف abdelouahed اليوم في 8:40 pm

» قل الحمد لله
من طرف abdelouahed أمس في 7:43 pm

» اذا أحببت شخصا خذه معك في...
من طرف abdelouahed الأربعاء يوليو 19, 2017 8:38 pm

» أستاذ مغربي تم تكريمه في أرذل العمر، فماذا قال؟
من طرف abdelouahed الثلاثاء يوليو 18, 2017 8:18 pm

» التقويم وفق الجيل الثاني من المناهج
من طرف omar taher الإثنين يوليو 17, 2017 10:28 pm

» أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت
من طرف abdelouahed الإثنين يوليو 17, 2017 8:10 pm

» أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت
من طرف abdelouahed الإثنين يوليو 17, 2017 8:09 pm

» أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت
من طرف abdelouahed الإثنين يوليو 17, 2017 8:08 pm

» أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت
من طرف abdelouahed الإثنين يوليو 17, 2017 8:07 pm

» قل " لاحول ولا قوة الا بالله"
من طرف abdelouahed الأحد يوليو 16, 2017 7:57 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8649
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1770
 
ilyes70 - 1461
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 522
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


العدل الالهي..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
abdelouahed
كبارالشخصيات
كبارالشخصيات
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 1770
تاريخ التسجيل : 06/06/2013

مُساهمةabdelouahed في الأربعاء أغسطس 06, 2014 11:44 pm

رجل أراد أن يزوج ابنه فخطب له فتاة ذات جمال وأدب من عائلة مرموقة، وتم عقد القران فأعطى والد الفتى لوالد الفتاة خمسمائة جنيه مهراً لها، وكان المبلغ كبيراً جداً وقتها لكن بعد أيام لم يكن هناك توفيق بينهم وقبل الدخول فسخ العقد.
فطلب والد الفتى المهر الذي دفعه فقال له والد الفتاة : وهل أعطيتني شيئاً ؟ قال له أعطيتك خمسمائة جنيه، قال له: ما حدث ذلك أبداً والمحكمة أمامك لها سبعة أبواب فاذهب وافعل ما تشاء، فذهب الرجل ورفع الأمر للقاضي فحدد لهما جلسة وأحضرهم ليسمع منهم.
سأل القاضي والد الفتى: هل أعطيته خمسمائة جنيه؟
قال والد الفتى: نعم
قال القاضي: إحلف بالله
قال والد الفتى: والله الذي لا إله غيره لقد أعطيته خمسمائة جنيه
فتوجه القاضي لوالد الفتاة وسأله: هل أخذت منه شيء
قال والد الفتاة : لا لم آخذ منه شيئاً
فقال له القاضي إحلف بالله
قال والد الفتاة والله الذي لا إله غيره ما أخذت منه شيئاً
فقال القاضي لوالد الفتى : هل أعطيته المال عداً ونقداً
قال والد الفتى: لقد وضعت خمسون ورقة نقدية من فئة العشر جنيهات في ظرف وسلمتها له، فرفض القاضي الدعوى وحكم لوالد الفتاة بأنه لم يستلم شيئاً من والد الفتى. خرج والد الفتاة فرحاً مسروراً لأنه كسب القضية من قاضي الأرض وعاد إلى أهله دون أن يعلم ماذا فعل قاضي السماء.
دخل بيته ليهنئ زوجته بأنه كسب القضية لكن زوجته فاجأته بأن ابنته تشكو ألما شديداً ما شكت منه قبلاً منذ الأمس فذهب بها إلى الطبيب وبعد الكشف عليها قال له الطبيب: “لا دواء لابنتك عندي يجب أن تأخذها لمعهد الأورام الخبيثة ليتم فحصها هناك”.
وفي معهد الأورام كانت المفاجأة بأن الفتاة مصابة بسرطان في الكبد والكبد يدير حركات الجسم الفسيولوجية. وبدأ هذا الوالد بصرف المال على علاج إبنته، أنفق عليها خمسمائة جنيه وبعدها ماتت، وأصبح يقلب كفيه ويقول: “يا ليتني لم أحلف بربي كذباً”


منقول


استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

Create an account or log in to leave a reply

You need to be a member in order to leave a reply.

Create an account

Join our community by creating a new account. It's easy!


Create a new account

Log in

Already have an account? No problem, log in here.


Log in

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى