المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8480
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 1648
 
ilyes70 - 1416
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 521
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


على أعتاب العشر الأواخر من رمضان !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

abdelouahed
كبارالشخصيات
كبارالشخصيات
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 1648
تاريخ التسجيل : 06/06/2013

مُساهمةabdelouahed في الأربعاء يوليو 16, 2014 2:38 am



نعم لقد اقتربت العشر الأواخر من رمضان لكي تحكي لنا قصة (قرب الوداع) لهذا الشهر الكريم ولكي تحكي لنا (ليلة القدر) لعل النفوس أن تنافس ولكي تروي لنا (حلاوة الاعتكاف) فأين المتنافسون؟؟
لقد اقتربت العشر وبدأ السباق، وهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يجتهد فيها ما لا يجتهد في غيرها، وهو القدوة في علو الهمة فأين المقتدون المهتدون؟؟
إن ليالي رمضان قد آذنت بالرحيل ولسان حالها: أدركني فإنما أنا ساعات) وقد لا تدركني في أعوام قادمة·
إنها ليالي العابدين، وقرة عيون القانتين، وملتقى الخاشعين، ومحط المخبتين ومأوى الصابرين·
فيها يحلو الدعاء ويكثر البكاء·
إنها ليال معدودة وساعات محدودة، فيا حرمان من لم يذق فيها لذة المناجاة·· ويا خسارة من لم يضع جبهته لله ساجداً فيها·
إنها ليال يسيرة·· والعاقل يبادر الدقائق فيها لعله يفوز بالدرجات العلى في الجنان·· (وإنها ليست بجنة بل جنان)·
فيا نائماً متى تستيقظ؟ ويا غافلاً متى تنتبه؟
ويا مجتهداً اعلم أنك بحاجة إلى مزيد اجتهاد، ولا أظنك تجهل هذه الآية ((وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ)) فماذا سيرى الله منك في هذه العشر
إن أفضل الليالي هي ليالي رمضان، وأفضلها العشر الأواخر، ولذلك كان النبي صلى الله عليه وسلم يخصّها بِمزيد عبادة واجتهاد·
قَالَتْ عَائِشَةُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا دَخَلَ الْعَشْرُ أَحْيَا اللَّيْلَ، وَأَيْقَظَ أَهْلَهُ، وَجَدَّ، وَشَدَّ الْمِئْزَرَ· رواه البخاري ومسلم
وكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَعْتَكِفُ الْعَشْرَ الأَوَاخِرَ مِنْ رَمَضَانَ· كما في الصحيحين· وذلك طلبا لِليلة القَدْر، وتحريًّا لها  وتفريغا لِنفسه مما قد يشغله عن العبادة في تلك العشر الفاضلة·
موافقة ليلة القَدْر أرجى ما تكون في العشر الأواخر، وأرجى العشر هي ليالي الوتر، ولذلك قال عليه الصلاة والسلام من كان اعتكف معي فليعتكف العشر الأواخر،
وقد أُرِيت هذه الليلة ثم أُنْسِيتها، وقد رأيتني أسجد في ماء وطين مِن صبيحتها، فالتمسوها في العشر الأواخر، والتمسوها في كل وِتْـر·
قال أبو سعيد رضي الله عنه: فَمَطَرَتْ السَّمَاءُ تِلْكَ اللَّيْلَة،
وكان المسجد على عريش، فَوَكَف المسجد، فَبَصُرَتْ عيناي رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى جبهته أثر الماء والطين مِن صُبح إحدى وعشرين·


وقال عليه الصلاة والسلام: تَحَرَّوْا لَيْلَةَ الْقَدْرِ فِي الْوِتْرِ مِنْ الْعَشْرِ الأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ· رواه البخاري ومسلم·



منقول
بلمامون
صاحب الموقع
صاحب الموقع
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 8480
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
http://belmamoune.ahlamontada.net

مُساهمةبلمامون في الأربعاء يوليو 16, 2014 10:35 am

اللهم بلغنا ليلة القدر و اكتبنا من عتقاء النار





لا تستعجل النتائج ، الحياة كثمرة الشجرة…عندما تنضج  تسقط بمفردها



استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

للمشاركة انت بحاجه الى تسجيل الدخول او التسجيل

يجب ان تعرف نفسك بتسجيل الدخول او بالاشتراك معنا للمشاركة

التسجيل

انضم الينا لن يستغرق منك الا ثوانى معدودة!


أنشئ حساب جديد

تسجيل الدخول

ليس لديك عضويه ؟ بضع ثوانى فقط لتسجيل حساب


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى